هل ستكون عملية زرع التي أجريها ناجحة مثل عملية زرع التي أجراها صديقي؟ - NewAge - زراعة الشعر والجراحة التجميلية

جديد المدونة مقالات

هل ستكون عملية زرع التي أجريها ناجحة مثل عملية زرع التي أجراها صديقي؟

يمكن طرح هذا السؤال عامة بهذه الطريقة. “هل تم زرع نفس عدد البصيلات لكلينا، لماذا نتج عنده كثافة أكثر؟”

إن مقارنة نتائج عملية زرع الشعر بين شخصين، حتى و لو كانا في ذات السن و الجنس، كالمقارنة بين التفاح و الإجاص. فالأمور التي ينبغي الإنتباه لها، هي شكل الرأس و طريقة و نوع تساقط الشعر، و درجة التساقط. و توجد هناك عوامل كثيرة مؤثرة على النتائج التي يتم الحصول عليها، مثل سماكة خصلات الشعر، و كمية خصلات الشعر التي تحتويها كل بصيلة شعر، و شكل الشعر إذا كان مستقيماً أو متموجاً أو مجعداً، و لون الشعر، و فرق التباين بين لوع الشعر و فروة الرأس.

و لا يمكن ضمان الحصول على النتائج نفسها لدى الجميع فقط إذا كان عدد بصيلات الشعر نفسه. و في حال فكرنا أنه لدى كلا الشخصين نفس عرض المنطقة، و نفس عدد البصيلات المزروعة، فإن الشخص الذي يكون لديه خصلات شعر أكثر سماكة، و داخل بصيلات الشعر هدد أكبر من خصلات الشعر، يظهر عنده كثافة أكبر و يحصل على نتيجة مطمئنة.

إن البصيلة التي تحتوي على 4000 خصلات سميكة ثلاثية في معظمها، معدلها 10000 خصلة شعر سميكة؛ و بصيلة تحتوي على 4000 خصلات رفيعة مفردة في معظمها، يصبح المجموع العام 4000 خصلة شعر.

و أيضاً هناك تأثير تمويهي أكثر مع خصلات الشعر المجعد. و كلما خف التباين مع لون البشرة، يتم الحصول على مظهر أكثر كثافة. و هذا يعني ما يلي؛ يمكن الحصول على مظهر كثافة أكثر كنتيجة لعملية زرع الشعر، مع معدل لون فاتح بين الشعر الأبيض و لون البشرة الفاتح.

يقوم جراح التجميل الذي سيجري عملية زرع الشعر بوضع خطة العلاج الأنسب للحصول على النتائج المنشودة، آخذاً في عين الإعتبار كل هذه العوامل. و يتم تلبية توقعات المريض بأعلى مستوى مع التخطيط الخاص لكل حالة، و مع استخدام تقنيات زرع الشعر المناسبة.